-
-
-
-
-
-
-

 

 

 

 

 

بلوك 1

 

بلوك 2

 

بلوك 3

 

بلوك 4

 

بلوك 5

 

وقفة تضامنية في السويداء دعماً لأهلنا في الجولان المحتل

 

 

السويداء- مبينات

تضامناً مع أهلنا في الجولان السوري المحتل ورفضاً لممارسات قوات الاحتلال الإسرائيلي القمعية الرامية إلى تهويده نظمت اليوم فعاليات دينية وشعبية وأهلية في السويداء وقفة تضامنية أمام دار طائفة المسلمين الموحدين بالمدينة.

وحيا المشاركون الموقف البطولي لأبناء الجولان رجالاً ونساءً وشيوخاً وأطفالاً وتحديهم للممارسات الإسرائيلية وإفشالهم ما تسمى “انتخابات المجالس المحلية” في البلدات المحتلة مؤكدين وقوف جميع السوريين إلى جانبهم حتى عودة الجولان إلى الوطن الأم سورية.

وقال شيخ عقل طائفة المسلمين الموحدين يوسف جربوع في كلمه له : “نقف اليوم مع أهلنا الثائرين الصابرين المؤمنين في جولاننا العربي السوري المحتل وندعم تحديهم البطولي لغطرسة الاحتلال الصهيوني وهم يقفون اليوم وقفة رجل واحد رافضين قراراته المجحفة بحقهم ودعوته لإجراء الانتخابات المحلية” لافتاً إلى أن أهلنا في الجولان بوقفتهم اليوم يذكروننا بالتاريخ السوري النضالي المقاوم.

من جانبه شيخ عقل طائفة المسلمين الموحدين حمود الحناوي أكد في كلمة له أن “ما يجسده أهلنا في الجولان المحتل الذين تمسكوا بالأرض ولم يقبلوا بديلاً عن الوطن الأم يعلموننا كيف تكون الوطنية أمانة في الأعناق .

وفي كلمة أبناء الجولان المقاوم أشار الدكتور جمال عبد الولي شقيق الأسير الشهيد سيطان عبد الولي إلى ما سطره أبناء الجولان من صفحات العزة والانتماء والحفاظ على الأرض والعرض.

مدير مكتب أوقاف السويداء والقنيطرة الشيخ نجدو العلي لفت إلى أن العالم كله وقف أمس باحترام أمام الموقف البطولي المشرف لأهلنا في الجولان رفضاً لما تسمى “انتخابات المجالس المحلية” التي حاول الاحتلال فرضها عليهم.

وفي كلمة عشائر السويداء أكد الشيخ سعود النمر تكاتف السوريين اليوم كما كانوا دائماً ودعمهم لإخوتنا في الجولان المحتل الذين مرغوا أنف العدو الصهيوني بالوحل رافضين ممارساته التعسفية.

وفي كلمة لمطرانية بصرى وحوران وجبل العرب للروم الأرثوذكس بالسويداء لفت الأب فيليب معمر إلى أن الوقفة اليوم تأتي للتأكيد أن جميع السوريين مع أبناء الجولان الصامدين في وقفتهم البطولية المباركة ورفضهم القاطع لانتخابات العدو رغم ما يتعرضون له من تضييق واضطهاد.

ويشهد الجولان العربي السوري المحتل اليوم إضراباً عاماً رفضاً لممارسات سلطات الاحتلال الإسرائيلي.

واعتدت قوات الاحتلال الإسرائيلي أمس بالرصاص وقنابل الغاز السام على أهلنا في الجولان المعتصمين في مجدل شمس رافضين إجراء ما تسمى “انتخابات المجالس المحلية” وحاولت تفريقهم بالقوة ما تسبب بإصابة عدد من المعتصمين ووقوع حالات اختناق بين الشيوخ والأطفال والنساء.

 

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق ورشات الصيانة تواصل عملها بتنفيذ خط مطري إسعافي في أنفاق دمشق- فيديو
التالى الموصل تسعى لاستعادة الحياة الثقافية