منظمة الصحة العالمية: ارتفاع عدد القتلى في اشتباكات ليبيا إلى 264

0

ارتفع عدد الوفيات الناجمة عن القتال الدائر بين القوات الليبية المتنافسة في العاصمة طرابلس إلى 264، وفقا لما ذكرته منظمه الصحة العالمية ، حصيلة ثلاثة أسابيع في هجوم شنه القائد العسكري خليفة حفتر.

وقال طارق جاراسيفيتش المتحدث باسم منظمه الصحة العالمية للصحفيين اليوم الثلاثاء أن حوالي 1,266 شخصا أصيبوا بجراح منذ بداية المعركة بين الجيش الوطني الليبي والقوات الموالية للحكومة في وقت سابق من هذا الشهر.

وقد بدأت المصادمات، التي أثارت مخاوف من تفاقم النزاع السيئ بالفعل في ليبيا ، حيث أمرت قوات حفتر بالاستيلاء علي طرابلس من حكومة الوفاق الوطني المتنافسة المعترف بها من قبل الأمم المتحدة في 4 أبريل.

وعلي الرغم من أن حفتر قد أخفق حتى الآن في انتزاع العاصمة من القوات الموالية لمصلحه الوفاق الشعبي، إلا أن القتال المتقطع في ضواحي المدينة قد أسفر عن سقوط ضحايا من كلا الجانبين.

ووفقا لجاراسيفيتش، كان ما لا يقل عن 21 من المتوفيين و 69 من الجرحى من المدنيين، وكما قال أن منظمة الصحة الإقليمية تساعد في علاج الجرحى وقد عينت فريقا في المنطقة.

وذكرت وزاره الصحة في طرابلس أنها تحاول أيضا مساعده المدنيين العالقين في مناطق القتال وحولها.

وفي الوقت نفسه قال مفوض الأمم المتحدة السامي لشؤون اللاجئين أن 32,000 مدنيا قد شردوا منذ بداية النزاع.

وقال المتحدث باسم المفوضية بابار بالوش “ندعو الأطراف إلى حماية المدنيين والمساعدات الإنسانية”.

وفي يوم الاثنين ، أعرب نائب مبعوث الأمم المتحدة في ليبيا ماريا دو فالي ريبيرو عن قلقه إزاء “تزايد معدل النزوح” وشدد علي ضرورة قيام الأمم المتحدة بتعزيز استجابتها الإنسانية.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.