جنود إسرائيليين يقتلون شاب ويجرحون العشرات في مظاهرات العودة في غزة

0

نيوز حصري – قال مسؤولون في وزارة الصحة الفلسطينية في الجيب المحاصر، أن القوات الإسرائيلية قتلت متظاهراً فلسطينياً، وجرحت ما لا يقل 54 آخرين في قطاع غزة، حيث أعلن المتحدث باسم وزاره الصحة في غزه اليوم الجمعة أن علاء نزار حمدان ، 28 عاما ، أصيب في صدره برصاص جنود إسرائيليين في جباليا شمال قطاع غزه. وأضاف انه من بين المصابين أصيب 22 بطلقات حيه.

وتجمع آلاف الفلسطينيين بالقرب من السياج الحدودي للمشاركة في مسيره العودة الكبرى، وهي سلسله من الاحتجاجات الأسبوعية التي بدأت في آذار/مارس 2018.

ولم يعلق الجيش الإسرائيلي علي الحادث المحدد ولكنه قال لوكالة فرانس برس أن حوالي 5,800 من المشاغبين والمتظاهرين الفلسطينيين تجمعوا في مواقع متعددة علي طول السياج ، وان بعضهم رشقوا الجنود بالحجارة والأجهزة المتفجرة. ولم ترد أنباء عن أصابه جنود بجروح.

وذكرت وزاره الصحة انه منذ بدء المسيرات في غزة، قتل 313 متظاهرا فلسطينيا بنيران الجيش الإسرائيلي وجرح آلاف آخرين. وقتل ثمانيه إسرائيليين في العنف المتصل بغزة خلال الفترة نفسها.

ويطالب المتظاهرون بوضع حد للحصار الذي تفرضه إسرائيل منذ 12 عاما علي قطاع غزه، والذي حطم اقتصاد الجيب الساحلي وحرم سكانه البالغ عددهم 2,000,000 نسمه من حريه الحركة داخل غزه وخارجها، ومنع العديد من المرافق الأساسية.

ويطالب الفلسطينيون أيضا بالحق في العودة إلى الأراضي في فلسطين التاريخية التي طردت منها أسرهم بعنف أثناء تأسيس إسرائيل في 1948.

وتقول إسرائيل أن أي عوده من هذا القبيل ستعني إنهاء الدولة اليهودية وتتهم حماس، الجماعة الفلسطينية التي تحكم غزه بتدبير الاحتجاجات.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.