شركة صينية تنسحب من مشروع تطوير حقل غاز إيراني

0

نيوز حصري – قال وزير النفط يوم الأحد إن شركة CNPC الصينية قد انسحبت من تطوير حقل للغاز البحري وأن شركة بتروبارس المملوكة للدولة ستتولى المشروع بأكمله.

حيث كان من المقرر تطوير حقل غاز جنوب بارس بالاشتراك مع شركة توتال الفرنسية وشركة البترول الوطنية الصينية وشركة بتروبارس بموجب اتفاق بقيمة 4.8 مليار دولار (4.1 مليار يورو) تم توقيعه في يوليو 2017.

وجاءت الصفقة بعد أن توصلت إيران إلى اتفاق عام 2015 مع القوى العالمية التي منحتها تخفيف العقوبات مقابل القيود المفروضة على برنامجها النووي ، والتي أنهت سنوات من العزلة الاقتصادية.

وتركت الشركة الصينية المشروع بعد ثلاثة أشهر من انسحاب إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب من الاتفاق النووي في مايو من العام الماضي وفرض عقوبات على صناعة النفط الإيرانية والقطاعات الرئيسية الأخرى في الاقتصاد.

يذكر أن تعهدت الأطراف الأخرى في الاتفاق النووي الإيراني – بريطانيا وفرنسا وألمانيا والصين وروسيا – بالبقاء في الاتفاق رغم الانسحاب الأمريكي، لكن جهودهم لم تؤت ثمارها حتى الآن.

وكانت قد وقعت شركة بتروبارس في شهر سبتمبر الماضي اتفاقية بقيمة 440 مليون دولار مع شركة أخرى مملوكة للدول ، وهي شركة بارس للنفط والغاز، لتطوير حقل بلال في الخليج.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.