ارتفاع عدد القتلى في حريق حافلة إلى اكثر من 20 شخصاً في البيرو

0

لقي 20 شخصاً حتفهم وأصيب ثمانية آخرون بعد اشتعال النيران في حافلة مزدوجة الطابق، في محطة نقل غير قانونية في العاصمة البيروفية ليما، وفقاً لما ذكره متحدث باسم رجال الإطفاء في البلاد.

وقال المتحدث باسم الشرطة لويس ميجيا للصحفيين أن الحريق الذي شب اليوم الأحد بدأ في سيارة الأوتوبيس، وتحديداً في مؤخره السيارة وانتشر بسرعة إلى داخلها.

وقال عمده ليما خورخي مونوز أن الحافلة اشتعلت في محطه فيوري للحافلات التي حظرتها السلطات قبل أسابيع فقط لأنها تقع بالقرب من متجر غير قانوني يبيع الوقود.

ويبدو أن الحريق اشتعل في الطابق الثاني من الحافلة ، حيث عثر علي معظم الضحايا هناك ، وكانوا ينقلون الوقود. وقال مونوز للصحفيين في تصريحات بثت قبل زيارته للناجيين من المستشفى المحلي أن هذه مساله خطيره للغاية.

ووصف شهود عيان مشاهد الذعر وصرخات الرعب للضحايا، وكيف أن الحريق اشتعل في الحافلة، ولا يزال من الممكن رؤية جثث بعض الضحايا في المقاعد، كما خنق آخرون علي الدرج الذي يربط المستويين العلوي والسفلي.

وكان أربعه أطفال من بين القتلى ، ولكن السلطات لم تقول كم عدد الأشخاص الذين كانوا علي متن السفينة.

وقد تم نشر ثماني وحدات من رجال الإطفاء لإخماد الحريق في الأوتوبيس الذي كان متوجها إلى مدينه تشيكلايو الساحلية الشمالية .

وأظهرت الصور التلفزيونية بقايا السيارة المحروقة المحاطة بحشود من الناس في منطقه سان مارتن دي بوريرس ، علي مشارف ليما.

وقال شخص للتلفزيون المحلي انه فقد سته من أفراد عائلته في الحريق ، بمن فيهم زوجته وأولاده وأحفاده.

وقد أخفقت السلطات في ليما مرارا في السيطرة علي ما يسمي بنظام النقل “غير الرسمي” في المدينة ، وهو شبكه فوضوية من الشاحنات والحافلات المستقلة وغير المصرح بها التي يستخدمها الملايين من الناس كل يوم.

وذكرت الشركة أن رجال الإطفاء وجدوا أن الأوتوبيس لم يكن لديه طفايات حريق ومعدات للسلامة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.