رئيس الوزراء الهندي يطمئن مسلمي الهند من قانون الجنسية

0

طمأن رئيس الوزراء الهندي ناريندرا مودي مسلمي بلاده وسط قلقهم من قانون الجنسية الجديد الذي تم سنه في البلاد، وأدى هذه القانون الجديد إلى مظاهرات في الهند تسببت في مقتل 25 قتيلا، وأكد مودي خلال تجمع في العاصمة الهندية : “لا مبرر لقلق المسلمين المتحدرين من الأرض الهندية والذين أجدادهم هم أبناء وطننا الأم”.

بينما اتهم الرئيس الهندي حزب المؤتمر المعارض قيامه بنشر هذه الإشاعات التي تقول أن جميع المسلمين الهنود سيتم إرسالهم إلى معسكرات الاعتقال، مؤكدا أن هذه الأخبار كلها إشاعات لا أساس لها من الصحة.

تسبب قانون الجنسية الهندية الجديد مخاوف وغضب الكثير من الهنود المسلمين الذي يشكلون 14٪ من سكان الهند بواقع مئتي مليون نسمة من أصل 1.3 مليار،وكانت قد بدأت المظاهرات الهندية قبل 10 أيام ضد القانون الجديد الذي اعتبره الكثير ضمن ممارسة العنصرية والتمييز الطائفي ضد المسلمين .

وكان قد أقر البرلمان الهندي في أوائل شهر ديسمبر قانون يمنح اللاجئين من أفغانستان وبنغلاديش وباكستان الجنسية الهندية بشرط أن لا يكونوا مسلمين ،  بالرغم من القانون الجدي لا يشكل ضرر على الهنود المسلمين بشكل مباشر الأمر الذي وصفته المعارضة الهندية بالقمع الوحشي ضد المسلمين المتظاهرين .

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.