أخبار عاجلة
الشرعية ومهمة تحرير الأرض والاقتصاد والمعلومة -
-
-
-
-
-
-

45 مستفيداً من برنامج تمكين شركاء السياحة بالطائف

بمشاركة 45 مستفيداً أقامت الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني ورشة عمل (تمكين الشركاء) بالطائف على مدى اليومين الماضيين بفندق أوالف انترناشيونال (قاعة عكاظ ) .

وقد إفتتح الورشة مدير عام الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني الدكتور على آل زايد ، وتطرق لدور الهيئة في دعم الشركاء ، مؤكداً على أهمية تكامل الادوار مع الشركاء للوصول لتحقيق الأهداف المتمثلة في الاسهام في تحقيق مبادرات الهيئة ضمن برنامج التحول الوطني 2020 ورؤية المملكة 2030 ، وتعزيز الشراكة الاستراتيجية الفاعلة والمستدامة مع كافة الشركاء ودعمهم لقيادة التنمية السياحية مناطقياً ، وتنفيذ عدد من المشاريع التي يشرف عليها برنامج (تمكين) .

وقد تحدث عن (تمكين – الرؤية والأهداف) مدير برنامج تمكين بالهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني الدكتور عيد العتيبي ، كما تطرق لتسويق وجهة الطائف سياحياً مستشار نائب الرئيس للمناطق المهندس طارق خان ، وحول (تطوير المسارات السياحية بالطائف تحدث نايف العنزي ، وقام المشاركون بجولة على المسار السياحي الجديد بالطائف (مسار الورد – تاريخي ، ترفيهي) .

وحضر الدورة محافظ ميسان عبدالله الفيفي ، ومندوب محافظة رنية أحمد الأسمري ، ورئيسة لجنة سيدات الأعمال بالغرفة التجارية بالطائف وسيدة الأعمال عضو مجلس التنمية السياحية عبير أحمد نجاتي ، وعضو مجلس التنمية السياحية بالطائف محسنة الطلحي ، بالاضافة إلى مندوبي الإدارات الحكومية (الأمانة ، الجامعة ، الطيران المدني ، الزراعة ، التعليم)، ومندوبي القطاع الخاص الممثلين لمجموعات للمشاريع السياحية ، وشركات السفر والسياحة ، ومنظمي الفعاليات والمهرجانات ، ومنظمي الرحلات السياحية ، والمرشدين السياحيين ، وقطاع الإيواء ، وملاك المتاحف الخاصة .

يذكر أن برنامج (تمكين) يعد أحد أهم برامج الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني لتطبيق الشراكة الفعالة مع القطاعين العام والخاص والمجتمع المدني لتحقيق رؤية المملكة 2030 وأهداف التنمية السياحية ، ويأتي في هذه المرحلة المهمة كأداة لتفعيل مبدأ اللامركزية في إدارة السياحة ، ونقل كثير من الأدوار التي تقوم بها الهيئة حالياً إلى الإدارات المحلية في المناطق ، وتحفيز روح المنافسة بهدف الاستفادة مما تتميز به كل منطقة من موارد ومقومات ، كما أن البرنامج مبادرة لدعم قدرات الشركاء في المناطق (الجهات الحكومية والخاصة، والمؤسسات التعليمية والمجتمعات المحلية وغيرها) بهدف تمكينهم من قيادة عملية التنمية السياحية والاستفادة منها ، وإعطاءهم زمام المبادرة لإدارتها في مناطقهم، والقيام بدور أكبر مستقبلاً ضمن الإطار الجغرافي والتنظيمي للمنطقة .

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق «السعودية» تسجل رقماً قياسياً بتشغيل 688 رحلة في يوم واحد
التالى 18 شاحنةً إغاثيةً من «مركز الملك سلمان للإغاثة» تعبر منفذ الوديعة وتستهدف الحديدة