بلوك 1

 

بلوك 2

 

بلوك 3

 

بلوك 4

 

بلوك 5

 

انسحاب فيلق الشام تنفيذاً لاتفاق إدلب

 

 

بدأ أول فصيل مسلح مدعوم من أنقرة بالانسحاب من المنطقة منزوعة السلاح في الشمال السوري وفقا للاتفاق الروسي التركي، وبدأت «مجموعات من فيلق الشام الإسلامي تسحب منذ صباح أمس آلياتها الثقيلة من دبابات ومدافع في ريف حلب الجنوبي وضواحي مدينة حلب الغربية الواقعة ضمن منطقة نزع السلاح والمجاورة لمحافظة إدلب».
وذكر نشطاء، أن جماعة «فصيل جيش العزة»  أعلنت رفضها  للاتفاق وذلك بعد ترحيب الجبهة الوطنية للتحرير، وهي تحالف فصائل معارضة بينها حركة أحرار الشام، مطلع الأسبوع باتفاق إدلب.
وينص الاتفاق الروسي التركي على إعلان منطقة منزوعة السلاح بعمق 15 إلى 20 كيلومترا على خطوط التماس بين قوات الجيش السوري والقوات المعارضة، عند أطراف إدلب، ويتضمن الاتفاق الذي صيغ لحماية المدنيين في إدلب، تسليم الفصائل الموجودة في المنطقة العازلة سلاحها الثقيل بحلول 10 أكتوبر الحالي، وانسحاب الفصائل المتشددة منها كليا بحلول 15 من الشهر نفسه.

 

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق أخبار السعودية - على نهج الملك المؤسس الموحد عبدالعزيز بن عبدالرحمن
التالى أخبار السعودية - "الأركاني" يُرزق بـ"سنَد"