“إسناد” تنتخب هيئة إدارية جديدة -
غيابات برشلونة أمام ليفانتي -
أليجرى : اليوفى عانى أمام تورينو -
يورينني : فوز هام في ختام الدوري هذا العام -
أرقام خاصة حول مواجهة روما وجنوى -
مدرب روما يحذر لاعبيه من سلاح جنوى الفتاك -

 

 

 

 

 

بلوك 1

 

بلوك 2

 

بلوك 3

 

بلوك 4

 

بلوك 5

 

العثور على سرداب أسفل قصر الأمير طوسون بالاسكندرية (صور)

 

 

العثور على سرداب أسفل قصر الأمير طوسون بالاسكندرية (صور)
العثور على سرداب أسفل قصر الأمير طوسون بالاسكندرية (صور)

كتب: أحمد الزغبي

عثرت الأجهزة التنفيذية بحي وسط بالإسكندرية اليوم الأحد على سرداب اثري أسفل قصر الأمير طوسون بمنطقة محرم بك وعلي الفور تم إبلاغ هيئة الآثار والجهات الأمنية لاتخاذ اللازم

قال محمد متولي مدير عام الاثار بالاسكندرية والساحل الشمالي إنه تم تشكيل للجنة الهندسية لمعاينة السرداب الأثرى الذى ظهر بعد حدوث الهبوط الأرضى خلف مبنى قصر الأمير طوسون بمنطقة محرم بك الإسكندرية لتقديم تقرير عن السرداب .

وأوضح مديرعام الاثار ل" التحرير " أن أثار الاسكندرية تلقت إخطار من المهندسة بهية عبد الفتاح رئيس حي وسط الاسكندرية ببلاغ بوجود سرداب ظهر بعض حدوث هبوط أرضي خلف قصر الأمير طوسون ومن المعاينة اتضح أن السرداب يمتد من خلف القصر ويمتد إلي داخل القصر وحتى الان لم تظهر الشواهد الموجودة عن وجود مقابر اثرية بداخلة وسوف يتم تحديد إن كان هذا السرداب يعود إلي العصر الإسلامي أو عصور أخرى .

وأكد مصدر بحي وسط أنه تم اكتشاف سرداب بعد حدوث هبوط أرضى خلف قصر الأمير طوسون الموجود على ترعة المحمودية بمنطقة محرم بك الإسكندرية، وتم تشكيل لجنة من مهندسي الحي للمعاينة ، والتى أوصت في تقريرها بإخطار مدير عام الاثار بالاسكندرية .

وأضاف المصدر أن قصر الأمير طوسون يتبع وزارة التربية والتعليم بالإسكندرية حيث يتم استغلاله مخزن لإدارتي وسط و شرق التعليمية لتخزين الكتب المدرسية منذ فترة طويلة وتم إخطارهم لفتح القصر لإنهاء المعاينة الخاصة بـ السرداب الموجود أسفل القصر .

يذكر أن الأمير طوسون هو أحد الأمراء خلال فترة حكم أسرة محمد علي وكان متزوجا من «فاطمة هانم» ابنة الخديو إسماعيل وكان مولعا بالتاريخ وله العديد من المؤلفات التاريخية‏، ويمثل القصر طرازا فريدا للعمارة خاصة عمارة قصور الأمراء أثناء حكم أسرة محمد علي وهو يعتبر بمثابة فصل تاريخي هام للإسكندرية القديمة‏، وتعد الواجهة الأمامية له صورة مصغرة من واجهة قصر فرساي بباريس‏،‏ وكان القصر يمتاز بشكله المعماري قبل الإهمال الذي طاله وأصبح مكان مهجور ومخزن للكتب .‏

 

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق عاجل مصر - أبو حامد يقترح مبادرة لدعم حالات مشابهة لـ"نحمدو" بمشاركة المجتمع المدنى
التالى الشرطة الألمانية: توقيف المتهم بارتكاب حادث الطعن في نوريمبرغ