أياكس يعلن عن نهاية مشوار نوري في كرة القدم -
ليفاندوفيسكي ..22×22 -

 

 

 

 

 

بلوك 1

 

بلوك 2

 

بلوك 3

 

بلوك 4

 

بلوك 5

 

تحرك بريطاني في مجلس الأمن بشأن اليمن

 

 

تحرك بريطاني في مجلس الأمن بشأن اليمن
تحرك بريطاني في مجلس الأمن بشأن اليمن

أعلنت بريطانيا أنها ستتقدم بمسودة قرار إلى مجلس الأمن تدعم المطالب الخمسة التي طالب بتنفيذها مارك لوك وكيل الأمين العام للأمم المتحدة للشؤون الإنسانية ومنسق شؤون الإغاثة الطارئة.

وقالت السفيرة البريطانية لدى الأمم المتحدة كارين بيرس في جلسة لمجلس الأمن أمس الجمعة إن وزير خارجية بلادها طلب منها إبلاغ المجلس بتقديم مسودة بمشروع قرار عن المطالب الخمسة الاثنين المقبل.

السياق: يأتي التحرك البريطاني في ظل تدهور الوضع الإنساني باليمن المحاصر من قبل التحالف السعودي الإماراتي برا وجوا وبحرا والتحرك الأممي لجمع الأطراف اليمنية من أجل إيجاد حل للصراع المستمر منذ سنوات.

وقدم المسؤول الأممي مارك لوك خمسة مطالب إلى مجلس الأمن وطالب بتنفيذها دون تأخير:

- تنفيذ وقف الأعمال العدائية في جميع البنى التحتية والمرافق وحولها التي تعتمد على عمليات الإغاثة والمستوردين التجاريين.

- تسهيل حماية الإمدادات الغذائية وغيرها من السلع الأساسية في جميع أنحاء البلاد.

ضرورة دعم الاقتصاد اليمني عن طريق ضخ العملات الأجنبية ودفع الرواتب والمعاشات.

زيادة التمويل والدعم لعملية المساعدات.

مطالبة جميع المتحاربين بالعمل مع المبعوث الخاص الأممي الخاص لليمن مارتن غريفيث لإنهاء النزاع.

وجدد مارك لوك دعوته للتحرك بسرعة نحو تدابير بناء الثقة والمشاورات، واستئناف المفاوضات الكاملة بين الأطراف المتحاربة في اليمن.

وفي تصريح له أمام مجلس الأمن قال غريفيث أمس الجمعة "هذه لحظة حاسمة لليمن"، مؤكدا أنه تلقى تأكيدات قاطعة من قيادات الأطراف اليمنية بالالتزام بحضور المشاورات التي ستعقد في السويد.

ويحاول غريفيث التوسط في إحلال السلام في الصراع الدائر منذ أكثر من ثلاث سنوات والذي ينظر إليه على أنه حرب بالوكالة بين السعودية وإيران، وتدخل تحالف عسكري تقوده السعودية في اليمن في 2015، إلى جانب القوات الحكومية التي تحارب جماعة الحوثي المتحالفة مع إيران.

 

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق بالصور.. بكاء أميرة النرويج أمام نادية مراد
التالى الإليزيه: ابتسامة بن سلمان في لقائه مع ماكرون مغلفة بالحرج