أخبار عاجلة
الشرعية ومهمة تحرير الأرض والاقتصاد والمعلومة -
-
-
-
-
-
-

تقرير الوظائف وتقارب واشنطن وبيونج يانج محور الأسواق العالمية اليوم

تقرير الوظائف وتقارب واشنطن وبيونج يانج محور الأسواق العالمية اليوم
تقرير الوظائف وتقارب واشنطن وبيونج يانج محور الأسواق العالمية اليوم

من - أحمد شوقي:

مبينات: هيمن تقرير الوظائف الشهري في الولايات المتحدة على الأسواق العالمية بنهاية تعاملات اليوم الجمعة، كما كان لعودة القمة مجدداً بين الرئيس الأمريكي دونالد ترامب وزعيم كوريا الشمالية نصيباُ وافراً من الأحداث.

وبعد اعتزام الولايات المتحدة فرض تعريفات على واردات الصلب والألومنيوم، قال الاتحاد الأوروبي أنه قد "أغلق الباب" أمام المحادثات التجارية مع واشنطن بعد فشله في الحصول على إعفاء دائم من رسوم الصلب.

وعلق الرئيس الأمريكي على قرار التعريفات قائلاً إنهم حلفاؤنا لكنهم يستغلوننا اقتصادياً.

وفي ظل سعيها لخفض الديون، أطلقت الحكومة الماليزية صندوقاُ لجمع تبرعات المواطنين من أجل سداد ديون البلاد.

تقرير الوظائف الشهري

أعلنت وزارة العمل الأمريكية تقرير الوظائف الشهري، والذي أظهر إضافة اقتصاد الولايات المتحدة وظائف بأكثر من التوقعات خلال مايو الماضي.

كما كشف التقرير عن تراجع معدل البطالة في الولايات المتحدة إلى 3.8% خلال الشهر الماضي وهو الأدنى في نحو 18 عاماً.

وارتفعت أجور العاملين في الولايات المتحدة خلال مايو لتتجاوز توقعات المحللين.

وفي بيانات أخرى، ارتفع النشاط الصناعي الأمريكي أكثر مما توقعه المحللون خلال الشهر الماضي، كما زاد الإنفاق على البناء في الولايات المتحدة خلال أبريل.

عودة قمة "ترامب" و"كيم" للحياة

بعد شكوك حول إقامة الاجتماع المرتقب بين الولايات المتحدة وكوريا الشمالية في 12 يونيو الجاري، أعلن الرئيس الأمريكي أن القمة ستعقد في موعدها.

جاء ذلك بعدما التقي "ترامب" بنائب رئيس كوريا الشمالية "كيم جونغ تشول" اليوم في البيت الأبيض والذي كان يحمل رسالة من الزعيم الكوري.

ووصف الرئيس الأمريكي رسالة "كيم.جونغ.أون" بأنها "رائعة للغاية" على الرغم من أنه ذكر فيمما بعد أنه لم يقرأها حتى الآن.

مؤشرات الأسهم

حقق مؤشر "داو جونز" خسائر أسبوعية، رغم إغلاقه اليوم في المنطقة الخضراء رابحاً 219.3 بنهاية تعاملات اليوم بعد تقرير الوظائف الأمريكية والذي فاق التوقعات.

بينما سجل "ستاندرد آند بورز"، و"ناسداك" مكاسب أسبوعية بعد أن أغلقا في النطاق الأخضر.

بينما سجلت الأسهم الأوروبية خسائر أسبوعية، على الرغم من إغلاقها في المنطقة الخضراء مع تراجع المخاوف السياسية.

ووافق الرئيس الإيطالي على تشكيل أول حكومة شعبوية في روما مما ساهم في إنهاء احتمالية إجراء انتخابات مبكرة.

كما صوت البرلمان الأسباني لصالح سحب الثقة من رئيس الوزراء " ماريانو راخوي" بعد إدانة أعضاء حزبه بقضايا فساد.

وتراجع النشاط الصناعي في منطقة اليورو خلال الشهر الجاري وفقاً للتوقعات

بينما ارتفع النشاط الصناعي في بريطانيا خلال مايو الماضي،  ليتعافى من أدنى مستوى في 17 شهراً

فيما سجلت الأسهم اليابانية خسائر أسبوعية بنهاية التعاملات، ليفقد "نيكي" 250 نقطة في أسبوع

وأظهرت بيانات اقتصادية تراجع النشاط الصناعي في اليابان بأقل من التقديرات خلال الشهر الماضي.

خسائر أسبوعية للنفط والذهب

سجل "نايمكس" الأمريكي خسائر خلال الأسبوع المنتهي اليوم بنحو 3.1%، بعدما أغلق جلسة اليوم متراجعاً مع زيادة الإمدادات الأمريكية.

وكشفت بيانات "بيكر هيوز" عن ارتفاع عدد منصات النقيب عن النفط في الولايات المتحدة خلال الأسبوع الجاري بمقدار منصتين لتصل إلى 861 منصة، بينما تراجعت منصات الغاز الطبيعي بمقدار منصة واحدة إلى 197 منصة.

كما صعد إنتاج الخام الأمريكي خلال الأسبوع الماضي بمقدار 44 ألف برميل يومياً ليواصل مستوياته القياسية.

فيما هبط الذهب عند تسوية تعاملات اليوم، ليسجل خسائر أسبوعية بنحو 0.7% مع قوة الدولار الأمريكي وبعد تقرير الوظائف الشهري.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق "دايملر" تسلّم أولى شاحناتها الكهربائية بالكامل
التالى سيارات ذاتية القيادة من "BMW"