سموحة فى مواجهة برج العرب فى الدورى المصرى -
بنسبة 58.3% برشلونة يتاهل إذا خرج بهذه النتيجة -
بليتشر : جمود ! -
المودنو : برشلونة بدى في أفضل صوره أمام ليون -
بايرن ميونخ لم يقم بأي تسديدة على مرمى الريدز -
برشلونة إستحق الفوز ولكن الحظ لم يحالفه ! -
بايرن ميونخ يفعلها للمرة الأولى منذ مايو 2015 -

 

 

 

 

 

بلوك 1

 

بلوك 2

 

بلوك 3

 

بلوك 4

 

بلوك 5

 

صحة وفوائد - مرحتش عليه ..الشارلستون جاء من زمن السبعينات ليتربع على عرش موضة الألفينات

 

 

شبكة نيوز حصرى الإخبارية

على الرغم من أن عالم الموضة هو عالم واسع جداً لا تقتصر تصميماته على قطعاً بعينها، إلا أن الكثيرات من أبناء هذا الجيل يفضلن الرجوع بعالم الموضة والأزياء ما يقرب من نصف قرن، ويبحثن فى دولاب زمن السبعينات حتى يخرجن منه بموديلات تستطيع وأن تتربع على عرش عالم الموضة والأزياء وسط جيل الألفينات مرة آخرى، ولأن البنطلون الشارلستون هو أبرز هذه القطع التى ترجع موضتها إلى السبعينات، وجاءت خلال أزياء عام 2019 لتتربع على عرش عالم الموضة والأزياء مرة آخرى، نقدم لك اليوم مجموعة من الصور تتعرفين خلالها على موضة الشارلستون فى السبعينات وحالياً.

large-3011509205356104080

 

5792246-1826443814

 

Bntl.9

فى السبعينات

1216155-1000-1460235686-collage8696
فى السبعينات

 

ظهرت مجموعة من الفنانات مؤخراً وهن يرتدين البنطلون الشارلستون بكل تصميماته وأشكاله خلال إطلالاتهن المختلفة، وكانت أبرزهن الفنانة هيفاء وهبى ونوال الزغبى.

 

الجدايل-عنوان-أحدث-طلات-هيفاء-5

 

20170731_054745_3228

 

3905286-1640355712

 

فالشارلستون هو موضة قديمة ترجع أصولها إلى جيل السبعينات، حيث كان هو البنطلون الأشهر وسط تصميمات وأزياء هذا الزمن، فكان هو الآختيار الأول وأحياناً الآخير لدى معظم فتيات وحتى شباب هذا الجيل، ولكنه عاد بقوة مرة آخرى وسط تصميمات عام 2019، فإختارى من بين ألوانه ودرجاته المختلفة، ووظفيه على قطع ملابسك خلال إطلالتك الكاجوال على الكوتشى والبلوفر البسيط، او حتى إطلالتك الفورمال أثناء إطلالة العمل أو أحد المناسبات البسيطة على البليزر.

 

 


 

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق اخبار المشاهير - صور.. ميرفت أمين ودلال عبد العزيز وفيفى عبده ومنى زكى فى عزاء والد نهال عنبر
التالى ارتفاع ديون الأسر البريطانية يؤدي لنظرة متشائمة بشأن المستقبل