هشام البوسعيدي يتوج بذهبية البطولة العالمية للكاراتيه بإسكتلندا

هشام البوسعيدي يتوج بذهبية البطولة العالمية للكاراتيه بإسكتلندا
هشام البوسعيدي يتوج بذهبية البطولة العالمية للكاراتيه بإسكتلندا

حقق البطل الواعد هشام البوسعيدي الميدالية الذهبية في البطولة العالمية للكاراتيه والتي اختتمت منافساتها في مدينة ديندي بإسكتلندا، بتنظيم من قبل الاتحاد العالمي للكاراتيه وتحديدا خلال الفترة من 14 الى ١٧يونيو، وجاء تتويج البطل هشام البوسعيدي والذي لا يتجاوز عمره العاشرة بالميدالية الذهبية في فئة الحزام الأزرق/الأرجواني، وتعد مشاركة البوسعيدي لتمثيل السلطنة في هذا الحدث الدولي هي للمرة الأولى والتي نجح فيها بامتياز عبر تحقيق انجاز جيد للبلد، عبر المشاركة الواسعة والكبيرة لعدد من اللاعبين من مختلف دول العالم، حيث ذهبت الميدالية الفضية للدنمارك بينما الميدالية الفضية فكانت لأحد لاعبي ايطاليا. وجاءت رحلة هشام في رياضة الكاراتيه عندما كان في عمر الثامنة عندما انضم في عام 2016 لنادي أهلي سداب تحت اشراف المدرب هلال العبدلي والمدرب يوسف السيابي، واستمر هشام البوسعيدي في التدريبات اليومية وتمكن من الحصول على الحزام الأصفر بعد مضي ستة أسابيع فقط من بدء التدريبات، وخاض بعدها هشام البوسعيدي أولى البطولات المحلية في مسقط ونجح في الفوز بالمركز الثاني وكسب الميدالية الفضية وانضم عقبها بأكاديمية الكاراتيه الدولية وتعلم المزيد من فنون الكاراتيه عبر اشراف المدرب فريد الشهيبي والذي يعد أحد أبرز المدربين المعتمدين بالسلطنة والاتحاد الدولي.

بطل واعد
أثنى المدرب فريد الشهيبي على القدرات الفنية العالية التي يمتلكها البطل الواعد هشام البوسعيدي حيث قال:” يعتبر هشام من الأبطال الواعدين للسلطنة في رياضة الكاراتيه، ولديه مستقبل واعد في هذه الرياضة، كما أنه يواظب على الحضور للتدريبات بشكل يومي وبانتظام جيد، ويسعى للتعلم والاستفادة من أخطائه جيدا وهذا أمر مهم لأي لاعب في الرياضة عموما”، وأضاف الشهيبي:” يسعى هشام الى تشجيع زملائه من حوله أثناء فترة التدريبات والانضمام معهم في التدريبات الجماعية، وأتوقع بان يكون مستقبل هشام باهرا في هذه الرياضة وأن يكون رمزا ايجابيا في المنتخبات الوطنية ويساهم في تحقيق المزيد من الألقاب للسلطنة”. وقرر والدا هشام بأن يوسعا من مدارك ابنهم في رياضة الكاراتيه، ودخول ابنهم في مجالات أكبر بالرياضة، حيث تدرب البوسعيدي على يد المدرب فرح مرسي تدريبات خاصة ويعدها تبناه المدرب علي الرئيسي ونتج عن هذه التدريبات حصول هشام على المزيد من الالقاب على المستوى المحلي ومن ثم تمكن من الحصول على الميدالية الذهبية على المستوى الدولي. وواصل هشام البوسعيدي التدريب على يد مجموعة أخرى من المدربين العالميين ، حيث تدرب على يد البطل العالمي السابق سيد علاء الدين نيكوفار من ايران والبطلة العالمية الكسندر الي من رومانيا والتي اشرفت على تدريبات البوسعيدي في البطولة العالمية للكاراتيه التي أقيمت في اسكتلندا وشجع جميع المدربين البطل هشام بإمكانية تحقيقه لألقاب عالمية كبيرة في المستقبل القريب، داعين اياه لبذل المزيد من الجهد في المرحلة المقبلة والمواظبة على التدريبات اليومية من أجل الرقي في المستوى الفني.

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق أخبار الكورة - بالفيديو – الخسارة الأولى لجيرارد.. سيلتك ينتصر على رينجرز في الدربي
التالى