أخبار عاجلة
إصابة 13 شخصا في حادث تحطم طائرة أمريكية -
برشلونة يواصل الضغط لضم ويليان -
عجمان يفجر مفاجأة سارّة لجمهور الاتحاد -
الأهلي يحضّر للإعلان عن صفقتين جديدتين -

https://arabia.eurosport.com/article/5267458-%D8%AF%D9%8A%D8%B4%D8%A7%D9%85%D8%A8-%D9%83%D8%A7%D8%AF-%D8%A3%D9%86-%D9%8A%D9%82%D8%B5%D9%8A-%D9%81%D8%B1%D9%86%D8%B3%D8%A7-%D9%85%D9%86-%D9%83%D8%A3%D8%B3-%D8%A7%D9%84%D8%B9%D8%A7%D9%84%D9%85-%D8%A8%D9%82%D8%B1%D8%A7%D8%B1%D8%A7%D8%AA%D9%87-%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%AA%D9%87%D9%88%D8%B1%D8%A9

نجح منتخب فرنسا ببلوغ ربع النهائي بعد فوزه على الأرجنتين بأربعة أهداف لثلاثة في مباراة شهدت على تفاصيل درامية حيث أضاع الديوك تقدمهم وتأخروا بالنتيجة قبل أن يعودوا ويقلبوا المعطيات من جديد ويتمكنوا من حسم المواجهة بفضل ثنائية المتألق كيليان مبابي.

92f595d9d4.jpg

رغم الفوز لم تبدو الصحافة الفرنسية واثقة مما يقوم به ديشامب وهذا يبدو منطقياً للغاية فحتى الآن مازال وسط الفريق ليس بحالة مثالية ويفتقد للمسة اللاعب القادر على شغل المركز رقم 10 والتفرغ لإمداد المهاجمين بالتمريرات الدقيقة إضافة للسيطرة على الكرة مما يساعد الفريق على التحكم بإيقاع المباراة.

تابعنا خلال لقاء الأرجنتين سيطرة الأخير على الكرة بمعظم مراحل المباراة في حين لا يملك منتخب فرنسا منظومة سيطرة ورغم أن اللعب على المرتدات يعطي الفريق حلاً مثالياً مع تألق غريزمان ومبابي بالمساحات إلا أن الفريق يحتاج لحل بديل وهو ما لم يكُن يملكه رغم وجود الثنائي كانتي وبوغبا بالوسط.

ديشامب مازال يبحث عن اللاعب الثالث بالوسط فبعد الاعتماد على توليسو بالمباراة الأولى انتقل لإشراك ماتويدي بالمباريات التالية ورغم الإمكانيات المميزة للاعب لا يمثل الخيار اللازم للسيطرة على الكرة وبناء اللعب بالتالي بقي الفريق بحاجة لمن يربط الوسط بالهجوم بشكل أفضل.

8ac3eb3857.jpg

خطأ ديشامب الأكبر لم يكُن بهذه النقطة بل حدث بالدقائق الأخيرة من المباراة حين قام بإخراج غريزمان ومبابي وإشراك تاوفين وفقير ورغم الإمكانيات الجيدة للبديلَين لكن بالتأكيد لا يمكن مقارنتهما بأبرز نجمين بالفريق.

بالوقت القاتل نجح أغويرو بتقليص الفارق وفي اللحظات الأخيرة كاد التانغو أن يعادل النتيجة ولنا أن نتخيل ما الذي كان سيحدث لو ذهبت المباراة للأشواط الإضافية وفرنسا تلعب بدون مبابي وغريزمان!

استهتار ديشامب وقراره المتسرع كاد أن يكلف منتخب بلاده غالياً فالعزيمة الأرجنتينية كانت ستصبح كبيرة بالتمديد في حين سيفقد الفرنسيون لأهم حلولهم ومع بقاء اللاعب الأكبر سناً والأقل عطاءً بالهجوم جيرو فالأكيد أن طريق فرنسا للتسجيل كان سيصبح صعباً.



ديشامب تفادى السقوط بمطب كان سيضعه بمرمى سهام الصحف والجماهير لكن الأكيد هو أنه يحتاج لإعادة حساباته بالمرات القادمة.

هذه المقالة تعبر عن آراء الكاتب الخاصة وليس بالضرورة عن رأي الموقع

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق رياضة - «بيراميدز» يواجه رايو فايكانو الإسباني وديًا ببرج العرب
التالى الملعب التونسي ينتدب لاعبا كونغوليا