بلاسيوس مدريدي … هل هي صفقة قوية ؟ -
ديفيد الابا متشوق لمواجهة ليفربول -
سكرتل على رادار برشلونة -
العين عليها حارس … ريال مدريد في إنتظار المجهول ! -
الماركا : العين يوجه تحذيرًا للريال -
نوير : لست سعيدا بمواجهة ليفربول -
شراكة ريال مدريد وجاريث بيل … الفرصة الأخيرة ! -
روبن عن مواجهة ليفربول : ” مباراة ملحمية” -

 

 

 

 

 

بلوك 1

 

بلوك 2

 

بلوك 3

 

بلوك 4

 

بلوك 5

 

عاجل عن مصدر سعودي.. عمليات تحرير مدينة وميناء الحديدة تعود بزخم أعلى وأعنف بعد خطأ استراتيجي حوثي فادح

 

 

عاجل عن مصدر سعودي.. عمليات تحرير مدينة وميناء الحديدة تعود بزخم أعلى وأعنف بعد خطأ استراتيجي حوثي فادح
عاجل عن مصدر سعودي.. عمليات تحرير مدينة وميناء الحديدة تعود بزخم أعلى وأعنف بعد خطأ استراتيجي حوثي فادح

تجددت المواجهات بين القوات المشتركة ومليشيا الحوثي في مدينة الحديدة، غربي اليمن، بعد يومين من توقفها إثر ضغوط دولية على التحالف العربي، قادت إلى هدنة غير معلنة، لكنها لم تدم طويلاً جراء خرقها من قبل الحوثيين.

وقال الكاتب والمحلل السعودي علي عريشي، إن “العمليات العسكرية لتحرير مدينة وميناء الحديدة عادت وبزخم أعلى وأعنف بعد خطأ استراتيجي حوثي فادح تمثل باطلاق الحوثيين لصواريخ مستغلين حالة التهدأة التي فرضتها قوى دولية بعد مخاوف أممية على وضع ميناء الحديدة والمدنيين الموجودين داخل مربعات الصراع العسكري”.

وكانت مصادر محلية أكدت لشبكة مبينات الإخبارية تجدد المعارك والاشتباكات في مدينة الحديدة بشكل عنيف باتجاه شارع الخمسين بعد قصف صاروخي للحوثيين.

وقالت المصادر لـ “شبكة مبينات” إن طائرات الاباتشي عاودت التحليق في سماء المدينة، بعد خرق الحوثيين للهدنة غير المعلنة.

يأتي ذلك في الوقت الذي أكد فيه السياسي والكاتب اليمني علي البخيتي أن لا وجود لوقف للحرب او حتى لوقف إطلاق نار، موضحاً أن هناك تهدئة مؤقتة في جبهة ‎الحديدة فقط ولدواعي إنسانية.

وقال البخيتي في منشور تابعه محرر شبكة مبينات “ستستأنف العمليات خلال أيام ولن تنتهي إلا بتحرير كامل المدينة والانطلاق بعد ذلك لتحرير بقية الشريط الساحلي لمحاصرة ‎الحوثيين وقطع كل خطوط الامداد العسكرية وأهم شريان اقتصادي لهم”.

وكانت وكالة فرانس برس للأنباء قالت إن جهودًا دبلوماسية بريطانية أثمرت في خفض التصعيد في الحديدة. وأعلنت الخارجية البريطانية أن التحالف العربي بقيادة السعودية في اليمن وافق على إجلاء جرحى من الحوثيين، بعد زيارة قام بها وزير الخارجية جيريمي هانت إلى السعودية والإمارات ، مؤكدا أنه استطاع خفض التصعيد العسكري في الحديدة .

وقال بيان للخارجية البريطانية إن “قوات التحالف ستسمح الآن للأمم المتحدة بالإشراف على إجلاء طبي لحوثيين، ما يصل إلى خمسين مقاتلا مصابين، إلى سلطنة عمان قبل سلسلة محادثات سلام جديدة في السويد ستعقد في وقت لاحق هذا الشهر”.

وامس قال الناطق الرسمي للتحالف العربي العقيد تركي المالكي، إن مصير معركة الحديدة أصبح أمر واقع لا محالة منه بعد تحقيق الانتصارات الكبيرة لقوات العمالقة بسماندة التحالف .

وأكد المالكي في مؤتمر صحفي، بالرياض أن تحرير الحديدة ومينائها حق أصيل للحكومة مؤكدًا مواصلات العمليات القتالية حتى استكمال تحرير المدينة من الحوثيين.

 

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق لوبيز : إيسكو يدرك أهميته في الريال
التالى الشباب يعلن تجديد عقد بن مصطفى حتى 2020