ميسي: "الجوائز كحبات كرز فوق الكعكة بالنسبة لي" -

 

 

 

 

 

بلوك 1

 

بلوك 2

 

بلوك 3

 

بلوك 4

 

بلوك 5

 

الأهلي يهزم شبابه في مواجهة الإيجابيات قبل موقعة الوصل

 

 

حقق الفريق الأول لكرة القدم بالنادي الأهلي، فوزا وديا على فريق الشباب بالنادي مواليد 97 بهدف دون رد، في المباراة التي أقيمت على ملعب النادي بفرع مدينة نصر، صباح اليوم السبت، استعدادا لمباراة الوصل الإماراتي بإياب دور الـ16 من البطولة العربية للأندية الأبطال (كأس زايد).

أحرز هدف المباراة الوحيد والفوز للفريق الأول بالأهلي، اللاعب وليد سليمان في الدقيقة 17 من أحداث الشوط الأول، من ركلة جزاء حصل عليها الفريق الأول، بعد عرقلة أحمد ياسر ريان داخل منقطة الجزاء.

3783cc5b49.jpg

وشهدت المباراة اعتماد الفرنسي باتريس كارتيرون، المدير الفني للفريق الأول، على مجموعة كبيرة من اللاعبين خلال شوطي المباراة، حيث دفع في الشوط الأول باللاعبين: شريف إكرامي وباسم علي وأحمد علاء وسعد الدين سمير وصبري رحيل وحسام عاشور ووليد سليمان وإسلام محارب ومحمد شريف وأحمد الشيخ وأحمد ياسر ريان، فيما اعتمد في الشوط الثاني على اللاعبين شريف إكرامي وكريم يحيى ومحمد عبدالمنعم وسعد الدين سمير وصبري رحيل وهشام محمد وعربي بدر ومؤمن زكريا وأحمد حمودي وميدو جابر وعمرو جمال.

وشهدت المباراة إصابة إسلام محارب قبل نهاية الشوط الأول بكدمة في الكاحل غادر على أثرها الملعب ولم يتمكن من استكمال اللقاء.

القرار المفاجئ للجهاز الفني للفريق الأول للأهلي بخوض مباراة ودية أمام فريق الشباب، جاء من أجل تجهيز اللاعبين قبل مواجهة الوصل الإماراتي، خصوصا أن اخر مواجهة خاضها الفريق كانت يوم الجمعة قبل الماضي أمام الترجي التونسي على ملعب رادس الأوليمبي بالعاصمة تونس، ضمن إياب الدور النهائي من بطولة دوري أبطال إفريقيا، وهى المباراة التي خسرها الأحمر بثلاثة أهداف دون رد، وخسر البطولة بسببها.

الفرنسي باتريس كارتيرون، المدير الفني للأهلي، حقق العديد من المكاسب خلال تلك المباراة، يعد أولها هو إخراج اللاعبين من الحالة النفسية التي عانوا منها عقب الهزيمة أمام الترجي، وذلك من أجل الاستعداد النفسي الجيد قبل لقاء الوصل يوم 22 نوفمبر الجاري.

أيضا كارتيرون كان يريد أن يستعيد اللاعبين حساسية المباريات ولكن بشكل خفيف، خصوصا أن اخر لقاء خاضه الفريق كان منذ نحو 10 أيام، وهو ما نجح فيه المدرب الفرنسي، خاصة ان فريق الشباب بالنادي يملك لاعبين مميزين وأدى بشكل جيد أمام الفريق الأول، وحرص الفرنسي على متابعتهم أيضا لاختيار أفضلهم وتصعيده خلال الفترة المقبلة، وذلك بناء على تعليمات من محمود الخطيب، رئيس النادي.

432411c196.jpg

كما اطمأن كارتيرون على حالة اللاعبين الأساسيين مثل سعد سمير وحسام عاشور ووليد سليمان وأحمد حمودي، بجانب منح الفرصة للبدلاء صبري رحيل وميدو جابر وباسم علي وأحمد الشيخ وأحمد ياسر ريان، للتعبير عن أنفسهم، خصوصا أن المرحلة المقبلة قد تشهد مشاركة البعض منهم، بعد خسارة الفريق للقب إفريقيا.

وتعد أهم إيجابيات الأهلي خلال المباراة الودية هى مشاركة هشام محمد لاعب الوسط، والذي تعافى من إصابة العضلة الخلفية التي أبعدته عن مباراتي الفريق بالدور النهائي من بطولة دوري الأبطال الإفريقي أمام الترجي، حيث تأكدت جاهزيته بشكل تام للمشاركة في مباراة الوصل المقبلة.

جدير بالذكر أن الأهلي كان قد عاد إلى تدريباته بشكل طبيعي على ملعب التتش يوم الأربعاء الماضي، حيث أدى مرانه لمدة 3 أيام قبل المباراة الودية اليوم، وذلك بعد الراحة السلبية التي حصل عليها اللاعبين لمدة 3 أيام، بعد خسارة اللقب الإفريقي.

ويدخل الأهلي لقاء الوصل المقبل وليس أمامه سوى حلين من أجل التأهل، وهما الفوز بأي نتيجة أو التعادل بأكثر من هدفين، نظرا لنتيجة التعادل بهدفين لكل فريق التي انتهت عليها مواجهة الذهاب بملعب برج العرب بالإسكندرية.

 

 

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق أرقام ميسي تتحدث أمام ليفانتي
التالى الشباب يعلن تجديد عقد بن مصطفى حتى 2020