أخبار عاجلة
حدث الان - GLE من مرسيدس.. القوة والفخامة والعصرية -
حدث الان - تصميم واجهة هاتف Xiaomi Redmi Note 6 -
حدث الان - سيارة نيسان صنى الجديدة Nissan Sunny -

تقارير مصرية - صور.. مغارة بحضن الجبل.. هنا احتمت العائلة المقدسة بدير درنكة بأسيوط.. أمين الدير: عمرها 4 آلاف سنة ولجأ إليها المصريون بأوقات الفيضان.. ونستقبل آلاف الزائرين مسيحيين ومسلمين على مدار العام للتعرف عليها

يواصل آلاف الزائرين توافدهم على دير السيدة العذراء "دير درنكة" بالجبل الغربى بمدينة أسيوط، للاحتفال بصيام العذراء، والذى يبدأ فى 7 أغسطس من كل عام ويستمر لمدة أسبوعين؛ وذلك تزامنا مع ذكرى لجوء العائلة المقدسة لمصر للاختفاء من بطش الملك هِيرودُس الذى كان يسعى لقتل السيد المسيح بفلسطين.

الرسالة الملائكية ليوسُف النجار

"قُمْ وَخُذِ الصَّبِى وَأُمَّهُ وَاهْرُبْ إلى مِصْرَ، وَكُنْ هُنَاكَ حَتَّى أَقُولَ لَكَ، لأَنَّ هِيرُودُسَ مُزْمِعٌ أن يَطْلُبَ الصَّبِى لِيُهْلِكَهُ"، رسالة ملائكية تأتى إلى يوسُف النجار، تنبه بوجود خطر يحيط بالعائلة المقدسية؛ حيث ارتحلت العائلة المقدسة إلى عدة أماكن فى مصر حتى وصلت إلى الجبل الغربى بمحافظة أسيوط، حيث مكثت فيه وباركته ثم انتقلت منه رحلة العودة إلى فلسطين.

يقول "القس لوقا" أحد الرهبان الأرثوذكس، وأمين دير السيدة العذراء بدرنكة بأسيوط لـ"اليوم السابع": تمر الأيام والشهور وتأتى أيام مباركة اعتدنا على استقبالها كل عام وهى موسم زيارة العذراء مريم القديسة والسيد المسيح عيسى، وهو طفل، فى هذا المكان بداخل مغارة أثرية بحضن الجبل الغربى بأسيوط والتى يرجع عمرها لأكثر من 4 آلاف سنة، كما كان يلجأ إليها المصريون فى أوقات فيضان النيل، وهكذا أصبحت هذه المغارة ملاذا آمنا وقيمة حضارية ودينية.

آلاف الزوار من المسيحيين والمسلمين

وأضاف الراهب القس لوقا لـ"اليوم السابع": يتوافد آلاف الزائرين على مدار العام للتعرف على المغارة التى احتمت بداخلها العائلة المقدسة، حيث تعد أقدس مكان فى دير السيدة العذراء بدرنكة، حيث تواتر الأقاويل من جيل لجيل ومن بعض المصادر التاريخية أنه المكان الذى أقامت به العائلة المقدسة السيدة مريم العذراء والطفل الصغير يسوع المسيح، وبصحبة القديس يوسف النجار، أثناء تواجدهم فى أسيوط.

وأشار الراهب القس لوقا إلى أن الزائرين يأتون إلى دير العذراء بدرنكة، للاستمتاع بالخلوات الروحية وطلب شفاعة العذراء بعد أن نالت بركة العائلة المقدسة أثناء احتمائهم بداخله، مؤكدا أن الدير يستقبل جميع الزائرين المصريين والأجانب مسلمين ومسيحيين.

رحلة مسار العائلة المقدسة

وأوضح الراهب القس لوقا، أنه بعد مباركة بابا الفاتيكان لأيقونة مسار العائلة المقدسة بمصر، وأن مكان نهاية العائلة المقدسة وهى بدير درنكة، وهذا الدير انطلقت منه رحلة العودة وأن هذه المعلومة أيدت بمخطوطات ومعلومات عالمية ومعلومة محققه وأننا كمصريين نتمنى زيارة آلاف الزائرين لدير درنكة للتعرف على رحلة العائلة المقدسة لما له من فائدة دينية وسياحية على مصرنا الحبيبة.

جدير بالذكر، أن دير السيدة العذراء بجبل درنكة يعد واحدا من أهم المعالم الدينية والسياحية فى أسيوط والتى يقصده الآلاف من الزائرين مسحيين ومسلمين وأجانب كل عام فى شهر أغسطس والاحتفال بذكرى صيام العذراء.

مجموعة كنائس داخل الدير

ويقع دير السيدة العذراء على ارتفاع 120 مترًا عن مستوى سطح الأرض بالجبل الغربى بقرية درنكة بمحافظة أسيوط، ويوجد بالدير مجموعة من الكنائس أقدمها كنيسة السيدة العذراء المغارة، وطول واجهتها 160 مترا وعمقها 60 مترا، وترجع إلى نحو 4 آلاف سنة قبل الميلاد، وهناك كنيسة السيدة العذراء المنارة، وكنيسة ماريوحنا، وكنيسة الميدان، وكنيسة النجمة، وكنيسة الصليب.

كما وفر مسئولو دير السيدة العذراء بجبل درنكة فى أسيوط، سيارات خاصة لنقل الزائرين داخل الدير، وتركيب مصعد جديد للتسهيل على كبار السن الصعود إلى أعلى الجبل حتى كنيسة المغارة بالدير.


 

 

 

 

 

 


اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق حدث الان - سيارة نيسان صنى الجديدة Nissan Sunny
التالى يحدث الان - مقتل زعيم انفصالي مؤيد لروسيا في منطقة دونيتسك شرقي أوكرانيا بانفجار داخل مطعم وموسكو وكييف تتبادلان الاتهامات